اسلاميات

من هو والد زوجة ايوب عليه السلام

من هو والد زوجة ايوب عليه السلام

من هو والد زوجة ايوب عليه السلام، يزخر القرآن الكريم والسنة النبوية الشريفة بالعديد من قصص الأنبياء والرسل، فقد حملت قصصهم الكثير من المعاني والدروس الغنية بالقيم وثواب الصبر على الألم، ومن ضمن هذه القصص هي قصة نبي الله أيوب عليه السلام، ففي قصته تتعدد ألوان الصبر خصوصا الصبر على المرض والابتلاءات التي يخص بها الله عبده الذي يحبه، فهو من أفضل النماذج التي تمثل قدوة يضرب بها المثل في الصبر والابتلاء.

والد زوجة ايوب عليه السلام

منشّا بن يوسف بن يعقوب بن إسحاق بن إبراهيم، هو والد زوجة ايوب عليه السلام، حيث أنه يعود إلى سلالة سيدنا إبراهيم، ونسب سيدنا أيوب يعود إلى العيص بن إسحاق بن إبراهيم، فهما يشتركان في الجد الرابع وهو إسحاق بن إبراهيم، ولقد ورد في كتب المصادر التي تحدثت عن قصص الأنبياء أن زوجة سيدنا أيوب كانت مرافقة له في مرضه، وكانت تعمل من أجل كسب المال لتشتري به ملابس وطعام لنبي الله أيوب، ولقد استمر مرض سيدنا أيوب ثمانية عشر عاماً حتى أزاح الله عنه ابتلاء المرض.

من هي زوجة نبي الله أيوب

أما زوجة سيدنا أيوب هي ليا بنت منشّا بن يوسف بن يعقوب بن إسحاق بن إبراهيم عليهم السلام، ولقد ورد هذا الاسم في الديانتين المسيحية واليهودية، ولكن في الدين الإسلامي تسمى رحمة ابنة ميشا بن يوسف بن يعقوب بن اسحاق بن ابراهيم، وأول من سماها بهذا الاسم هو ابن عساكر في التاريخ الإسلامي وذلك على التأويل، وعلى الرغم من تسميتها باسم رحمة إلا أنه لم يرد بالنص الواضح في آيات القرآن الكريم، ولا في السنة النبوية.

إقرأ أيضا:كيف يرى الانسان ملك الموت قبل موته ؟

قصة نبي الله أيوب

كان سيدنا أيوب عليه السلام يملك الكثير من الأموال والأراضي والأنعام، وكان رجلاً صالحاً شاكراً وزاهداًً لله تعالى، الأمر الذي جعل إبليس يزعم أن نبي الله أيوب كان يعبد الله بسبب النعم التي وهبها عز وجل له، وإن زالت هذه النعم الكثيرة سيتوقف عن عبادته وطاعته، فأذن الله أن يبتلي سيدنا أيوب بذهاب ماله وأملاكه وأرضه، وأصابته بالمرض، استمر سيدنا أيوب صابراً على محنة المرض أعوام طويلة لكنه كان صابراً محتسباً، وكانت زوجته خير زوجة تساند زوجها خلال هذه المحنة الطويلة والعصية، وسوس إبليس لسيدنا أيوب حتى يكفر بنعمة الله، وما كان من نبي الله أيوب إلا الصبر والاحتساب.

إقرأ أيضا:ماذا رأى الرسول في السماوات السبع

أذن الله سبحانه وتعالى برفع البلاء والغمة عن سيدنا أيوب عليه السلام بعد أن اختبر صبره وثباته سنوات عديدة، وعادت له صحته وأملاكه، وتم تعويضه عز وجل عن فقده لأولاده بغيرهم.

السابق
نموذج خطاب رسمي لوزارة التربية والتعليم جاهز للطباعة
التالي
مواضيع للنقاش بين الاصدقاء شيقة وممتعة

اترك تعليقاً