اقتصاد

معظم حقول النفط في وطني المملكة العربية السعودية

معظم حقول النفط في وطني المملكة العربية السعودية

معظم حقول النفط في وطني المملكة العربية السعودية، يمكن تعريف الثروات الطبيعية على أنها كل شيء ليس من صنع الإنسان وتستخدم في شتى أمور حياته، ويمكن تقسيم الثروات الطبيعية إلى ثروات طبيعية حية وهي تلك التي تنتج عن الكائنات الحية مثل الأخشاب والصوف وغيرها، والثروات الطبيعية غير الحية مثل الماء والهواء وغيرها، ويعد النفط أحد اهم الثروات الطبيعية التي يعتمد عليها الإنسان في حياته الصناعية، فأين تتواجد معظم حقول النفط في وطني المملكة العربية السعودية.

ما هو النفط

النفط هو سائل أسود اللون مكون من خليط من المواد المختلفة، أهمها الكربون والهيدروجين، ويكون النفط الخام مصحوباً بالغازات الحامضة والأملاح والماء وبعض الشوائب الأخرى، ويحتاج إلى مصانع التكرير حتى يمكن استخراجه، ويرجع أصل تكوينه إلى عملية تحول بطيئة للمخلفات الحيوانية والنباتية على مدار الملايين من السنيين، ويدخل النفط في العديد من الصناعات المهمة مثل صناعة الأسمدة، والبلاستيك، والمطاط الصناعي.

اسماء حقول النفط في السعودية

يعتبر النفط أهم الموارد الطبيعية في المملكة العربية السعودية، حيث تحتل المرتبة الثانية عالمياً من حيث الإنتاج واحتياطي النفط، وتكثر حقول النفط في السعودية يقسميها الحقول البرية، والحقول البحرية، وهذه أسما حقول النفط في السعودية:

  •  حقل الدمام.
  • حقل الغوار.
  • حقل بقيق.
  • حقل أبو حدرية.
  • حقل الخرسانية.
  • حقل خريص.
  • حقل السفانية.
  • حقل منيفة.
  • حقل القطيفة.
  • حقل الشيبة.
  • حقل المرجان.
  • حقل أبو سعفة.
  • حقل الجافورة.
  • حقل الخفجي.
  • حقل البري.

تتركز معظم حقول النفط في وطني المملكة العربية السعودية

يعد النفط من أهم مصادر الطاقة في العالم، لذلك أمر الملك المؤسس عبد العزيز بن عبد الرحمن آل سعود بالتنقيب عن النفط من خلال الشركة العربية الأمريكية للزيت المعروفة حالياً بأرامكوا، وفي العام 1357هـ تم اكتشاف أول بئر نفط في مدينة الدمام، وتوالى بعد ذلك اكتشاف الكثير من حقول النفط في السعودية، وتتركز معظم هذه الحقول في المنطقة الشرقية من المملكة العربية السعودية مثل بئر الدمام وبئر القطيف وبئر بقيق.

إقرأ أيضا:النافذة الواحدة قطر حجز اسم تجاري

تزخر السعودية بالكثير من الثروات الطبيعية مثل النفط والغاز الطبيعي والمعادن، وتمر عملية تعدين النفط بالعديد من المراحل وهي الاستطلاع، والتنقيب، وحفر الآبار الاستكشافية لمعرفة وجود النفط، وحفر الآبار المنتجة، ومعالجته من الشوائب، وتكريره ومن ثم تصديره، وتوجد محطات التكرير في مدينة الرياض وجدة وجبيل الصناعية وغيرها.

السابق
هل تنطبق نظرية الخلية على الفيروسات
التالي
هل يوجد مخالفة وغرامة مالية على تطبيق توكلنا

اترك تعليقاً