منوعات

لا قيمة للإنسان إلا بمدى التزامه بالدفاع عن القيم الإنسانية النبيلة

لا قيمة للإنسان إلا بمدى التزامه بالدفاع عن القيم الإنسانية النبيلة

لا قيمة للإنسان إلا بمدى التزامه بالدفاع عن القيم الإنسانية النبيلة، الإنسان هو خليفة الله على الأرض، لذلك يجب أن يكون الإنسان مدافعًا عن القيم النبيلة التي يعلمه إياه القرآن الكريم، والتي بدورها ستكون المخلص لذلك الشخص، وللإنسان العديد من الأفكار والمعتقدات، لذلك يجب أن يكون أول من يدافع عن معتقداته وقيمه النبيلة، الموجودة في المجتمع الذي يعيش فيه، ولا يجوز لأحد أن يقلل من قيمة تلك القيم، لأنها قيم مغروسة في روح الإنسان العادي والشخص الذي يهدف إلى بناء مجتمعه، سنتعرف من خلال هذا المقال على المقولة التي تقول لا قيمة للإنسان إلا بمدى التزامه بالدفاع عن القيم الإنسانية النبيلة، للمزيد تابعونا.

الدفاع عن القيم الإنسانية النبيلة

لا قيمة للإنسان إلا بمدى التزامه بالدفاع عن القيم الإنسانية النبيلة، ولان الإنسان هو مركز الكون، وهو الذي يساند الكون ويؤسس مجتمعه على الأسس الصحيحة.

إن العلاقات الإنسانية والتكافل بين الناس من الضرورات التي تجعل المجتمع مجتمعاً فاعلاً خالياً من الشوائب، بينه وبين الآخرين علاقات وصداقات ومن القيم النبيلة الصداقة والأخوة والمحبة بين الناس، توصلنا هنا إلى ختام هذا المقال، تعرفنا من خلاله على العديد من المعلومات حول القيم الإنسانية والدفاع عنها.

السابق
مؤلف كتاب جامع البيان عن تأويل آي القرآن
التالي
في المستوى الاحداثي تقع النقطة ٢ ٣ في الربع

اترك تعليقاً