صحة عامة

فوائد البروبيوتيك لعلاج الأكزيما

فوائد البروبيوتيك لعلاج الأكزيما

فوائد البروبيوتيك لعلاج الأكزيما، جسم الإنسان مليء بالبكتيريا النافعة والضارة، تعتبر البروبيوتيك بكتيريا نافعة لأنها تساعد في الحفاظ على صحة الجهاز الهضمي، قد تكون بالفعل تتناول أطعمة تحتوي على بكتيريا بروبيوتيك، توجد عادة في الحليب وخل التفاح والشوكولاتة الداكنة، والبروبيوتيك متوفرة أيضًا في شكل مكمل، قام العلماء في الفترة الأخيرة بالعديد من البحوثات لمعرفة فوائد البروبيوتيك، سنتعرف من خلال سطور هذا المقال على فوائد البروبيوتيك لعلاج الأكزيما، للمزيد تابعونا.

اكتشاف فوائد البروبيوتيك

في السنوات الأخيرة، أصبح من الواضح أن البروبيوتيك يمكن أن تساعد أكثر من مجرد الجهاز الهضمي، ويمكن أن يكون تناول البروبيوتيك مفيدًا للأشخاص المصابين بالأكزيما، يُعتقد أن إضافة البكتيريا النافعة إلى النظام الغذائي يمكن أن تقلل من أعراض الأكزيما، يجري البحث حاليًا لتحديد ما إذا كانت بكتيريا البروبيوتيك يمكن أن تساعد في محاربة البكتيريا المقاومة للمضادات الحيوية، ومحاربة البكتيريا المسببة للقرحة، وعلاج أمراض الأمعاء الالتهابية.

إكتشافات البحوثات حول البروبيوتيك

ما يقوله البحث على الرغم من وجود بعض الأدلة على أن البروبيوتيك قد تقدم بعض الفوائد للأشخاص المصابين بالأكزيما، إلا أن الباحثين لم يتمكنوا من تحديد نوع بكتيريا البروبيوتيك التي تُنسب إليها هذه النتيجة لا تزال هناك حاجة إلى مزيد من البحث الدقيق لتحديد نوع بكتيريا البروبيوتيك التي تساعد في تقليل تكرار الأعراض وشدتها، ومع ذلك لا يوجد دليل يشير إلى أن البروبيوتيك لها آثار سلبية على الأشخاص المصابين بالأكزيما.

إقرأ أيضا:دواعي دواء اتاكاند بلاس Atacand plus tablets لعلاج ارتفاع ضغط الدم

فوائد بكتيريا البروبيوتيك

الفوائد الأخرى لأخذ البروبيوتيك على الرغم من اختلاف الآراء حول ما إذا كانت بكتيريا البروبيوتيك لها تأثير على الإكزيما، إلا أن هناك العديد من الفوائد التي تنتج عن تناول البروبيوتيك:

  • تقوية جهاز المناعة.
  • تحسين وظيفة الجهاز الهضمي.
  • المساعدة في الوقاية من التهابات المسالك البولية.
  • الحد من حدوث الأكزيما عند الأطفال إذا تم تناولها قبل الولادة

كيفية استخدام البروبيوتيك لعلاج الإكزيما

إذا قررت إضافة البروبيوتيك إلى نظامك الغذائي فتحدث مع طبيبك حيث يوجد العديد من أنواع البكتيريا المختلفة، تعد Lactobacillus و Bifidobacterium أكثر المكملات شيوعًا، والتي لها فوائد فريدة يمكن أن يساعدك طبيبك في تحديد النوع أو المجموعة الأفضل لك، توجد بكتيريا Lactobacillus (Lactobacillus) بشكل شائع في الحليب والأطعمة المخمرة الأخرى، يقال إن هذه البكتيريا تساعد في تخفيف الإسهال، وقد تكون مفيدة للأشخاص الذين يعانون من عدم تحمل اللاكتوز، توجد بكتيريا Bifidobacterium أيضًا في الحليب وبعض منتجات الألبان الأخرى. يعتقد أنه يساعد في متلازمة القولون العصبي.

المخاطر والتحذيرات عند استخدام البروبيوتيك

بشكل عام ، تعتبر الأطعمة والمكملات الغنية بالبروبيوتيك آمنة للاستهلاك. يجب أن يكون خيارك الأول طبيعيًا من خلال الأطعمة. ومع ذلك ، إذا كان لديك أي من الحالات التالية ، يجب عليك استشارة طبيبك قبل استخدام المكملات الغذائية، مشاكل الجهاز المناعي مشاكل معوية الأمراض المزمنة الأخرى النساء الحوامل يجب توخي الحذر عند استخدام مكملات البروبيوتيك. يجب على الرضع والأطفال الصغار عدم تناول مكملات البروبيوتيك.

إقرأ أيضا:مرهم يوراكس Eurax للتخفيف من الحكة ولعلاج مرض الجرب

يمكن أن يسبب تناول مكملات البروبيوتيك على معدة فارغة آثارًا جانبية، لذلك من الأفضل دائمًا تناول المكملات الغذائية مع الطعام، وإلى هنا عزيزي القارئ توصلنا إلى ختام هذا المقال تعرفنا من خلاله على العديد من المعلومات المهمة حول

السابق
التقويم الهجري 1443 والميلادي 2022
التالي
متى تأسست أسواق عبدالله العثيم وأهم منتجاتها

اترك تعليقاً