صحة عامة

عظمة الكعبرة في جسم الانسان واسباب كسرها

عظمة الكعبرة في جسم الانسان واسباب كسرها

عظمة الكعبرة في جسم الانسان واسباب كسرها، عظم الكعبرة هو أحد عظام الساعد، جنبًا إلى جنب مع عظم الزند، والنهاية البعيدة من جسم نصف القطر هي جزء من مفصل الرسغ، وبالتالي إذا تم كسر عظم الكعبرة من هذا الجانب، فغالبًا ما يحدث ذلك ويسمى كسر مفصل الرسغ، وهو من أكثر أنواع كسور الذراع شيوعًا عند الإنسان، ويسبب ألمًا مزمنًا شديدًا للمريض إذا لم يتم علاجه بشكل صحيح من البداية، سنتعرف من خلال هذا المقال على عظمة الكعبرة في جسم الانسان واسباب كسرها، للمزيد تابعونا.

عظمة الكعبرة في جسم الانسان

يوجد في جسم الإنسان عظمان شعاعيان، أحدهما موجود في كل ساعد في الذراعين الأيمن والأيسر، ويقعان على يسار عظم الزند. يتم توصيل نهاية نصف القطر ورأس نصف القطر بمفصل الكوع، كما يتم توصيل نصف القطر عند نهايته السفلية بمفصل الرسغ. لكسر الرأس والرقبة وجسم العظم نفسه أو نهايته السفلية.

أنواع الكسر في عظم الإنسان

قد ينكسر نصف القطر من جسم العظم من المنتصف، ويسمى كسر العمود الشعاعي، وقد ينكسر الطرف السفلي من نصف القطر، وهذا يسمى كسر نصف القطر البعيد، و إنه من نوعين، النوع الأول يسمى كسر كولي وفي الطرف السفلي من الكسر يتحرك من نصف القطر إلى الخلف، حيث يتحرك الطرف السفلي المكسور للأمام.

إقرأ أيضا:سبب انتفاخ اللثة في الفك العلوي بدون ألم والعلاج

أسباب كسر عظم الكعبرة

من أكثر الأماكن المعرضة للكسور في جسم الغنسان هي عظمة الكعبرة، وتتعرض عظمة الكعبرة للكسور في العديد من الاحيان، وهناك العديد من هذه الأساب، منها:

  •  التعرض لإصابة مباشرة في قتال، على سبيل المثال.
  • السقوط على ذراع ممدودة، كما هو الحال عند السقوط ومحاولة حماية رأسك من الارتطام بالأرض، فتتكئ على ذراعيك.
  • حوادث السيارات والدراجات النارية.

أعراض كسر عظم الكعبرة

يعاني المريض الذي تعرض لكسر في نصف القطر من ألم شديد، كما أن الساعد منتفخ ومكدوم، ولا يستطيع المريض تحريك يده بشكل صحيح، وأحيانًا يكون شكل الساعد غير طبيعي ويظهر نتوءًا في منطقة الكسر نتيجة لتحريك أحد طرفي العظم المكسور من مكانه لأعلى أو لأسفل، مثل كسر كولي وكسر سميث.

علاج كسر عظم الكعبرة

يشمل العلاج إعطاء المريض مسكنات للألم بسبب الألم الشديد الذي يعاني منه، ويعيد الطبيب العظم الذي انتقل من مكانه إلى موضعه الصحيح، وذلك بعد إجراء الأشعة السينية على الساعد، ويحتاج المريض أحيانًا إلى تدخل جراحي لعلاج كسر عظم الكعبرة، حيث تحتاج بعض الكسور إلى التثبيت بمسامير من البلاتين لضمان التئام العظم بالكامل، كما يتم لصق الساعد أيضًا من أعلى مستوى الكوع وحتى الجزء العلوي من الكوع راحة اليد، وتستغرق عدة أسابيع قبل أن يقرر الطبيب التخلص من الجبس، ثم فترة علاج فيزيائي لتقوية عضلات الذراع من جديد، وحمايتها من التيبس.

إقرأ أيضا:الفرق بين فشل القلب والنوبة القلبية

أكثر منطقة في جسم الإنسان هي عظمة اليد التي تسمى بالكعبرة، علينا في هذه الحالة بعد المعالجة مساعدة المريض على استعادة قدرته الكاملة على تحريك  الساعد بشكل طبيعي تماماً، وإلى هنا توصلنا إلى ختام هذا المقال، تعرفنا من خلاله على العديد من المعلومات المهمة حول عظمة الكعبرة.

السابق
فوائد زيت الصبار للشعر
التالي
فوائد القرنبيط للمرأة الحامل

اترك تعليقاً