المرأه

طرق ونصائح لزيادة فرص الحمل بعد الأربعين

طرق ونصائح لزيادة فرص الحمل بعد الأربعين

طرق ونصائح لزيادة فرص الحمل بعد الأربعين، هناك كثير من الاطباء يتحدثون عن اضرار الحمل بعد سن الاربعين لكل من الام والطفل ونادراً ما نجد احدهم يتحدث عن فوائد هذا الحمل وطرق زيادة فرص حدوثه، هناك العديد من الخطوات التي يجب أن تتخذها الأم الحامل للاستعداد للحمل، خاصة إذا كان عمرها فوق الأربعين، من خلال سطور هذا المقال سنعرض لكم طرق ونصائح لزيادة فرص الحمل بعد الأربعين، والعديد من المعلومات المهمة حول هذا الموضوع، للمزيد تابعونا.

زيادة فرص الحمل بعد الأربعين

في حالة رغبة امرأة فوق سن الأربعين في الحمل يعمل الطبيب في المرحلة الأولى على إيقاف أي موانع حمل، ثم تأتي المرحلة التالية وهي:

  • يتم فيها اختبار كل من الأم والأب بحثًا عن أي مشاكل أو صعوبات يواجهونها أثناء الحمل.
  • والتي تتمثل في عدم انتظام الإباضة، أو المشكلات المتعلقة بقناتي فالوب، أو حتى المشكلات المتعلقة بالسائل المنوي.
  • يتم تحديد هذه المشاكل من خلال بعض التحليلات التي تقوم بها المرأة والتي تشمل التحقق من صحة قنوات الجهاز التناسلي الأنثوي وإمكانية الحمل.
  • بعد ذلك يتم معالجة هذه المشاكل التي قد تسبب العقم وانخفاض معدل التبويض.

نصائح تزيد من فرصة الحمل

أولاً يجب على المرأة أن تتابع أيام التبويض، والتي غالباً ما تكون اليوم العاشر من حيضها، وفي هذا الوقت يجب أن تذهب إلى الطبيب لتحديد طبيعة البويضات وطبيعة البويضات احتمالية الحمل، ثم يتم فحص المخاط الموجود في عنق الرحم، وإذا كان قادرًا على الترحيب بحمل جديد أم لا، وقد يلزم إجراء تنظير البطن لتأكيد ذلك، بالإضافة إلى البحث عما إذا كان هناك سقوط في الرحم أو التصاقات مرتبطة إلى المبايض أو القنوات، هذا فضلًا عن ضرورة الانتباه إلى مستويات السكر، وكذلك صحة الغدة الدرقية، وإذا كانت بطانة الرحم تعاني من التهابات وأشياء أخرى.

إقرأ أيضا:اضرار فرط نشاط المبايض وكيفية علاجها

أدوية تساعد على زيادة فرصة الحمل

وهنا قد يكون من الضروري تناول بعض الأدوية التي تساعد على إنتاج بويضات ناضجة قادرة على استقبال السائل المنوي، ويجب أن تدرك المرأة أن هذه الأدوية قد تسبب بعض الآثار الجانبية، والتي تشمل الصداع وعدم وضوح الرؤية، وكذلك الحمل في التوائم، في حالة عدم إمكانية الحمل، يمكن الاعتماد على طريقة الإخصاب الخارجي وكذلك التلقيح الاصطناعي، كما يمكن الاعتماد على أطفال الأنابيب، وتزيد هذه الطرق من فرصة الحمل بنسبة تصل إلى 50٪ عند الأقل، كما يجب على المرأة الاهتمام بتناول وجبات صحية، بالإضافة إلى الاهتمام بممارسة الرياضة باستمرار، لأنها قادرة على تنشيط الجهاز التناسلي للمرأة وبالتالي زيادة فرص الحمل.

نصائح للحامل فوق سن الأربعين

بعد الحمل يجب على المرأة الحامل في هذا العمر أن تدرك أنها معرضة للعديد من المضاعفات، والتي تشمل مرض السكري المرتبط بالحمل، فضلاً عن اختلال في معدلات ضغط الدم، وبالتالي فهي عرضة للعديد من المشاكل المتعلقة بالحمل، لذلك من الضروري مراقبة الحمل باستمرار مع أخصائي لتجنب هذه المشاكل، أما بالنسبة لمرحلة الولادة، فمن المعروف أن الأم الحامل بعد سن الأربعين أكثر عرضة للإصابات والمضاعفات عند الولادة، لذلك يفضل الولادة القيصرية على الولادة قبل إتمام التاسعة شهور.

من أهم مزايا الحمل بعد سن الأربعين أن الأم أكثر خبرة من غيرها سواء من حيث التعليم أو من حيث رعاية الطفل، والأم الأكبر سنًا قادرة على اتخاذ قرارات أكثر حكمة، وهذه القرارات لها علاقة بكل ما يتعلق بالطفل، عزيزي القارئ توصلنا هنا إلى ختام هذا المقال، تعرفنا من خلاله على العديد من المعلومات حول طرق ونصائح لزيادة فرص الحمل بعد الأربعين.

إقرأ أيضا:الدكتورة لطيفة الشعلان أول إمرأة تحصل على موقف خاص لسيارتها
السابق
الإنتفاضة الصربية الأولى و أهم نتائجها
التالي
معلومات لا تعرفها عن حياة الاسود

اترك تعليقاً