منوعات

حكم ترك صلاة الجمعة

حكم ترك صلاة الجمعة

حكم ترك صلاة الجمعة، ومن لم يؤمر بأداء صلاة الجمعة في المسجد صلاة الجمعة التي نحرص على أدائها كل جمعة وقلوبنا ملتصقة بها أسبوعياً، ماذا لو حدث وترك الشخص صلاة الجمعة لأي سبب ما حكم ترك الجمعة ومن لم يؤمر بذلك في المسجد، مما لا شك فيه أن ترك الشخص صلاة الجمعة جماعة أمر صعب للغاية، خاصة وأن صلاة الجمعة من أهم العبادات في حياة الإنسان، ومن خلالها يتم تقويم أحواله في الحياة والآخرة أيضاً، سنتعرف في هذا المقال على حكم ترك صلاة الجمعة، والعديد من المعلومات حول هذا الموضوع، ابقوا معنا.

ترك صلاة الجمعة

تعتبر صلاة الجمعة واجب على كل مسلم بالغ عاقل، وعليه أن يحرص على عدم تركها، ولأهميتها دعا الله تعالى لأداءها بسورة واضحة وصريحة في القرآن الكريم تسمى سورة الآلهة جمعة، وحذر الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم من ترك صلاة الجمعة وشدد على ضرورة الالتزام بها، مؤكدا أن من ترك صلاة الجمعة بغير عذر فقد انحرف عن الحق وابتعد عن الصراط المستقيم.

كفارة ترك صلاة الجمعة ثلاث مرات

أكد من خلال حديث صحيح شريف أن من ترك صلاة الجمعة ثلاث مرات متتالية مثل ترك الإسلام وراء ظهره، أي ابتعد عن الإسلام ، وبالتالي كان هناك تحذير شديد من ترك صلاة الجمعة، حيث حذر الله تعالى من يترك صلاة الجمعة من عذاب شديد في الدنيا والآخرة، إذ يعتبر هذا تقصير من العبد المسلم في أحد حدود الله تعالى.

إقرأ أيضا:اسعار تحليل فيتامين د

حكم ترك صلاة الجمعة بسبب كورونا

لمغادرة المسلم صلاة الجمعة لابد أن تكون هناك أسباب قوية تدفعه لذلك، ولعل الظروف الأخيرة التي يعاني منها العالم بسبب تفشي فيروس كورونا من أقوى الأسباب التي حالت دون أداء المسلمين صلاة الجمعة، حيث أن تفشي المرض والوباء يجعل التجمعات صعبة، لذلك تم اتخاذ قرارات سابقة لمنع صلاة الجمعة حتى تهدأ السحابة.

حكم ترك صلاة الجمعة بسبب المرض

وكذلك المرض الشديد الذي قد يتسبب في إعاقة نزول الشخص إلى المسجد لأداء صلاة الجمعة، حيث يكون للرجل في ذلك الوقت عذر في عدم الذهاب إلى المسجد، ولكن يجب عليه إعالتها في بيتها على شكل صلاة الظهر، كما أن السفر قد يسبب أحياناً عقبة في أداء صلاة الجمعة في المسجد، ويجب أن يتم ذلك عند الوصول من رحلة السفر.

من الذي لم يؤمر بأداء صلاة الجمعة في المسجد

تعددت الجماعات التي لم تأمر بأداء صلاة الجمعة في المسجد، مثل المرأة التي لا تجب عليها صلاة الجمعة في المسجد، وإن تركت الصلاة في المسجد فهي غير مسؤولة، ومنهم:

إقرأ أيضا:اسئلة عن الحج واجابتها أكثر من 200+ سؤال وجواب عن الحج
  • كما أن العبد المملوك لسيده والذي لا يستطيع ترك العمل معه وقت صلاة الجمعة، ولكن مع انتهاء زمن الرق لم تعد هذه الفئة موجودة.
  • الولد الذي لم ينضج لا تجب عليه صلاة الجمعة، ولا يجوز له أن يصليها، لكن يستحب أن يخرج مع أهله ليعتاد الذهاب إلى المسجد.
  • كما ذكرنا سابقاً المريض الذي لا يستطيع الحركة وبالتالي لا يستطيع الذهاب للمسجد لأداء صلاة الجمعة.

وفي ختام هذا الموضوع نسأل الله تعالى أن يوفقنا ويساندنا في أداء صلاة الجمعة وجميع الصلوات، تعرفنا من خلال سطور هذا المقال على العديد من المعلومات المهمة حول ترك صلاة الجمعة في الجامع، كما وذكرنا لكم الظروف التي يسمح بها ترك صلاة الجمعة في الجامع، نرحب بتعليقاتكم ونعدكم بالرد في أسرع وقت ممكن.

السابق
عدد الأحاديث التي رواها أبو هريرة
التالي
يتم إنتاج البويضات في

اترك تعليقاً