منوعات

تقنين التجارة الالكترونية في الكويت

تقنين التجارة الالكترونية في الكويت

تقنين التجارة الالكترونية في الكويت، تعمل التجارة الإلكترونية على تحقسق العديد من الاهداف للبائع والمشتري، أي للأفراد والشركات، فهي توفر الوقت والجهد على المشتري والبائع، ولنجاح هذه التجارة اتجهت معظم الدول العربية والعالمية إلى تقنين التجارة الإلكترونية، بعد انتشارها الواسع في الآونة الأخيرة، وكانت الكويت من بين تلك الدول التي سعت إلى وضع ضوابط للتجارة الإلكترونية، سنتعرف من خلال هذا المقال على تقنين التجارة الإلكترونية في الكويت والعديد من المعلومات حول هذا الموضوع، للمزيد تابعونا.

مفهوم تقنين التجارة الإلكترونية

التجارة الإلكترونية بمفهومها البسيط هي تداول البضائع بين المستهلك والبائع عبر الإنترنت، بالنسبة إلى المتجر عبر الإنترنت، يمكنه البحث بين آلاف السلع لاختيار ما يبحث عنه، وتتم عملية الشراء عن طريق الدفع باستخدام تأشيرة، أو عند شحن الطلب يتم الدفع نقدًا، وتم وضع مفهوم تقنين التجارة الإلكترونية الذي ينص على:

  •  نظرًا لأن بعض العملاء معرضون لخطر الاحتيال والخداع من قبل بعض الشركات، فقد قررت الدول تقنين التجارة الإلكترونية.
  • ونظراً لمفهوم التقنين فإنها تضع ضوابط وقواعد محددة بناءً على أسس ودراسات تناسب ما يتم تقنينه.
  • يمكن للمستهلك شراء البضائع التي يريدها بحرية وأمان لأنه يدرك جيدًا أن هذه التجارة تخضع للمراقبة الدقيقة.

التجارة الإلكترونية في الكويت

شهدت دولة الكويت طفرة كبيرة في التقدم التكنولوجي، وأصبح استخدام الإنترنت أكثر شمولاً وأكبر من ذي قبل، وتحول الكثير من المواطنين في الكويت إلى استخدام التجارة الإلكترونية وبلغ عدد عمليات التجارة الإلكترونية خلال عام 2015 نحو 14.6 مليوناًَ، وبلغت قيمتها نحو 450 مليون دينار، واحتلت الكويت المرتبة الثالثة في حجم التجارة الإلكترونية بعد الإمارات والسعودية.

إقرأ أيضا:تفسير رؤية الجدي 2021 في المنام

أهمية التسويق في التجارة الالكترونية

يتزايد حجم التجارة الإلكترونية مع زيادة عدد الأشخاص الذين يقومون بالتسوق عبر الإنترنت والاعتماد بشكل أساسي على الشراء الإلكتروني. تتوقع دولة الكويت أن تصبح التجارة الإلكترونية القطاع الثاني من حيث النمو الاقتصادي، بعد قطاع الطيران والسفر والسياحة بحلول عام 2020، لأن التجارة الإلكترونية من القطاعات سريعة النمو، كما تتوقع أن يصل حجم سوق التجارة الإلكترونية إلى أكثر من 3 مليارات دينار يعود الارتفاع المتزايد في نمو التجارة الإلكترونية في الكويت إلى معدلات انتشار الهواتف الذكية، بالإضافة إلى تطور التكنولوجيا وزيادة الإنفاق على الاستثمارات الموجهة لقطاع تكنولوجيا المعلومات، وخاصة في مجال الاتصالات والبرمجيات التي تنفق نحو 1.8 مليار دينار سنويا.

تقنين التجارة الإلكترونية في الكويت

وضعت الكويت ضوابط وقوانين محددة للتجارة الإلكترونية لضمان حقوق المستهلكين وحمايتهم من الوقوع فريسة للخداع، بعد اتساع نطاق انتشارها بين أبناء البلاد، وهذه تشمل قوانين التجارة الإلكترونية من خلال مواقع التواصل الاجتماعي والمواقع الإلكترونية المختلفة.

قانون المعاملات الإلكترونية الكويتي

فرضت دولة الكويت بعض العقوبات على كل من يخدع أو يسرق المواطنين تحت لواء التجارة الإلكترونية، ومن بين هذه القوانين “كل من يدخل بهوية كاذبة إلى مواقع ويب أو يستولي على أموال الغير بغير حق، أو من يصدر شهادة التصديق الإلكتروني دون الحصول على ترخيص من الجهات المختصة في دولة الكويت، ويحكم عليه بالحبس ثلاث سنوات وبغرامة تتراوح بين خمسة آلاف وعشرين ألف دينار “.

إقرأ أيضا:تفسير حلم المصباح في المنام

أثناء تطوير قوانين المعاملات التجارية، حرصت الكويت على مراعاة الملكية الفكرية من حيث براءة اختراع المشروع، وتوزيع المواد على الإنترنت، وخصوصية المعلومات ودفع الرسوم، كما حرصت الدولة على حماية الأسرار التجارية للشركات والأفراد، من خلال هذا المقال تعرفنا على تقنين التجارة الالكترونية في الكويت، وغيرها من المعلومات.

السابق
المسيرة الفنية للفنان الأمريكي روبرت دي نيرو
التالي
منافع صحية لتناول زيت الزيتون يوميا

اترك تعليقاً