صحة عامة

هل المشي يخفض السكر التراكمي

هل المشي يخفض السكر التراكمي

هل المشي يخفض السكر التراكمي، التمارين الرياضية المعتدلة مثل المشي تجعل ضربات القلب أسرع قليلاً، بالإضافة إلى جعل التنفس أقوى، ثم تستهلك العضلات المزيد من الجلوكوز السكر في مجرى الدم، ومع مرور الوقت قد يؤدي ذلك إلى يؤدي ذلك إلى خفض مستويات السكر التراكمية في الدم، كما أن المشي يجعل عمل الأنسولين في الجسم أفضل، وتستمر هذه الفوائد لساعات بعد المشي أو ممارسة الرياضة، سنتعرف من خلال هذا المقال على علاقة المشي بخفض السكر التراكمي، والعديد من المعلومات حول هذا الموضوع للمزيد تابعونا.

المشي والسكر التراكمي

تجدر الإشارة إلى أنه ليس من الضروري المبالغة في المشي، حيث إن الجهد المضني في بعض الأحيان قد يؤدي إلى زيادة مؤقتة في نسبة السكر في الدم بعد الانتهاء، كما أنه يزيد من إفراز الجسم للهرمونات المسؤولة عن الإجهاد، مما قد يؤدي إلى زيادة في نسبة السكر في الدم مستوى السكر.

فوائد المشي لمرضى السكر

يمكن أن تؤدي الحركة والمشي إلى اختلاف ملحوظ في الشعور بمرض السكري وكذلك في طريقة إدارة الجسم للحالة، لذا فإن للمشي فوائد عديدة لمرضى السكر، وهي:

  • لها دور في تحسين النوم.
  • قد يساعد الجسم على استخدام الأنسولين بشكل أكثر فعالية.
  • يفيد العقل من خلال المساعدة في تقليل التوتر وأعراض الاكتئاب والقلق.
  • يزيد المشي السريع من القدرة على التحمل ويحرق السعرات الحرارية الزائدة ويجعل القلب أكثر صحة.

هل الجري يخفض نسبة السكر في الدم

يقلل الجري من مرض السكري، ولكن يجب أن يكون بشكل منتظم، حتى يساهم في الحفاظ على مستويات السكر في الدم وإبقائها تحت السيطرة، وكذلك تقليل زيادة الوزن وغيرها من المشاكل الصحية المتعلقة بمرض السكري، وقد يساعد الجري في تقليل مخاطر الإصابة بمرض السكري، داء السكري في المقام الأول، مما يجعل تشغيله تمرينًا مثاليًا لمرضى السكر هو أنه يساعد بشكل طبيعي على تعزيز حساسية الجسم للأنسولين، وخاصة لدى الأشخاص المصابين بداء السكري من النوع الثاني.

إقرأ أيضا:فوائد الملفوف لمرضى قرحة المعدة والاثنى عشر

ما هو الغذاء الذي يخفض نسبة السكر في الدم التراكمي

هناك بعض الأطعمة التي تساعد في تقليل نسبة السكر في الدم التراكمية، وذلك عند تناولها بانتظام لفترات طويلة، وفيما يلي بعض منها:

  • الحبوب، إن تناول الحبوب الكاملة، مثل الأرز البني، له تأثيرات أقل حدة على نسبة السكر في الدم لأنه لا يتم هضمها بسرعة، وذلك لأن الحبوب الكاملة تحتوي على الكثير من الألياف.
  • الفواكه والخضراوات تعد الفاكهة والخضروات من الكربوهيدرات الصحية التي تحتوي على الكثير من الألياف، لذلك ينصح الأطباء مرضى السكري بتناول حصتين من الفاكهة وثلاث حصص من الخضار يوميًا، مما يؤدي إلى الحفاظ على مستويات السكر في الدم، ويجب معرفة أن الفاكهة الناضجة تحتوي على كمية السكر أكثر من تلك الأقل نضجًا، وتناول الفاكهة بقشرها قد يكون أكثر فائدة، حيث يحتوي القشر على الكثير من الألياف، وبالتالي يساعد في تنظيم مستوى السكر في الدم.

ما هو أفضل نوع دقيق يخفض السكر في الدم

دقيق الشوفان يعتبر الشوفان خيارًا جيدًا لمرضى السكر، نظرًا لانخفاض قيمته في مؤشر نسبة السكر في الدم ومحتواه العالي من الألياف. يُعتقد أن تناول الشوفان الكامل مع أكثر من ثلاثة جرامات من الألياف القابلة للذوبان كل يوم قد يساعد الأشخاص المصابين بداء السكري من النوع. والثاني السيطرة على نسبة السكر في الدم عن طريق زيادة حساسية الأنسولين، والأفضل محاولة الابتعاد عن دقيق الشوفان الفوري الذي يضاف إليه كمية من السكر، مع الحرص على مستوى السكر الكلي إذا أضيفت إليه الفاكهة.

إقرأ أيضا:أدوية التخلص من الصداع النصفي

فوائد المأكولات البحرية لتنظيم السكر في الدم

تعتبر المأكولات البحرية مثل الأسماك والروبيان مصدرًا عاليًا للبروتينات والدهون الصحية والمعادن والفيتامينات وكذلك مضادات الأكسدة التي تساهم في عملية تنظيم نسبة السكر في الدم، والجدير بالذكر أن مكون البروتين مهم جدًا في التحكم في نسبة السكر في الدم المستوى، حيث يعمل على إبطاء عملية الهضم ويحد من زيادة السكر في الدم بعد الأكل، كما أنه يعطي الشعور بالشبع، بالإضافة إلى ذلك، قد يكون له دور مهم في عدم الإفراط في تناول الطعام، وفي تحسين القدرة على فقدان الدهون الزائدة من الجسم، وهما عمليتان ضروريتان لمستويات السكر في الدم بشكل صحي.

بذور الكتان وخفض نسبة السكر في الدم

تحتوي بذور الكتان على الكثير من الألياف والدهون الصحية ، وهي معروفة بفوائدها الصحية. على وجه التحديد، قد يساهم في خفض نسبة السكر في الدم، وبذور الشيا، قد يساعد تناول بذور الشيا في التحكم في مستوى السكر في الدم، حيث يوجد عدد من الدراسات التي ربطت بين استهلاك بذور الشيا وخفض نسبة السكر في الدم ، فضلاً عن تعزيز حساسية الأنسولين.

الشراب الذي يخفض السكر التراكمي

حيث أن هناك العديد من الأطعمة التي تقلل السكر التراكمي في الدم، فهناك أيضًا بعض المشروبات التي تؤثر عليها بشكل مستمر بشكل إيجابي، وفيما يلي بعض منها:

إقرأ أيضا:نشرة دواء تيوكون TIOCON علاج التهابات الجلد والطفح الجلدي
  • ماء الشعير، يحتوي على كمية كبيرة من الألياف غير القابلة للذوبان، وبالتالي فهو مفيد لمرضى السكر، وينصح به الأطباء، لما له من مساعدة في الحفاظ على مستوى السكر في الدم، لذلك يجب الحرص على شرب ماء الشعير غير المحلى بحيث النتائج فعالة، وله خصائص مضادة للأكسدة تمنع العديد من الأمراض الأخرى.
  • الشاي الأخضر، يساعد الشاي الأخضر على تعزيز التمثيل الغذائي للجلوكوز لدى الأشخاص الأصحاء، وكذلك تقليل نسبة الجلوكوز في الدم لدى مرضى السكري، ولكن هذا الأمر لا يزال بحاجة إلى مزيد من الدراسات التي يتعين القيام بها لضمان صحته بشكل كامل.

الوقت المناسب لممارسة الرياضة لمرضى السكر

يمكن القول أن أفضل وقت لممارسة الرياضة لمرضى السكري هو عند ممارسة حوالي نصف ساعة بعد الأكل، لأن ذروة الجلوكوز بعد الوجبات عادة ما تكون في غضون 90 دقيقة ، وبدء التمرين خلال هذا الإطار الزمني سيساعد أنه يمنع الجلوكوز من الارتفاع فوق الحد المطلوب، وبالتالي فإن جدار الأوعية الدموية محمي من الآثار السلبية للجلوكوز الزائد، لذلك من الأفضل المشي بعد الأكل مباشرة، من أجل تقليل مخاطر انخفاض نسبة السكر في الدم يجب على من يستخدمون الأنسولين الانتظار لمدة ساعتين على الأقل بعد الحصول على حقنة الأنسولين السريعة قبل البدء في ممارسة الرياضة،

إن أكبر مشكلة قد يواجهها معظم مستخدمي الأنسولين هي خطر انخفاض نسبة الجلوكوز في الدم، أنه إذا مارست الرياضة في غضون ساعتين بعد الوجبات وحصلت على الأنسولين، فقد تزيد من خطر انخفاض نسبة السكر في الدم، لذلك يجب عليك الالتزام والانتباه في الكثير من الأمور، وفي الختام نتمنى لكم الصحة التامة.

السابق
فوائد الحمص الأصفر وقيمته الغذائية
التالي
الفرق بين مفهوم القبيلة والعشيرة

اترك تعليقاً