منوعات

العادات والتقاليد

العادات والتقاليد تعتبر مكون من مكونات ، لكل مجتمع من المجتمعات نظام مكون من عادات وتقاليد تقع تحت بند العرف ، هل فكرنا لحظة بما هيه العادات والتقاليد وما سبب توارثها ، قد توارثت في بعض المجتمعات حتي وقتنا هذا بالرغم من انتشار العولمة منع الفتيات من التعليم أو ان يشغلن منصب معين ، وأيضا اذا امعنا النظر في بعض المجتمعات سنجد الاختلاف بالعادات بالمجتمع الواحد  وماهي أنواع الثقافات وهذا كله سيكون حديث مقالتنا .

ما هي العادات والتقاليد؟

هناك فرق بين العادات والتقاليد ، حيث يتم تعريف العادات على أنها أعراف موروثة عبر الأجيال ثم تصبح جزءًا من عقيدتهم وتستمر وتبقى ، لأنها تراث ثقافي ، في حين أن التقاليد هي مجموعة من السلوكيات التي تنتج عن مجموعة من الناس ويستمدون قوتهم من المجتمع ، حيث يشيرون إلى أفعال حدثت من الماضي وما زالت مستمرة على مدار السنين حتى يومنا هذا ، كالحكم والأمثال الشعبية التي نقلها الخلف من السلف جيلا بعد جيل ، وهم هي في الأصل عادات اجتماعية استمرت لفترات طويلة ، ثم أصبحت تقليدًا ، حيث تعتبر التزامًا داخليًا تجاه مجتمع معين.

خصوصية العادات والتقاليد

هناك العديد من العادات والتقاليد التي تخص كل مجتمع ، فهناك عادات خاصة بكل مجموعة من العائلات ، وكل هذه العادات والتقاليد تختلف من شخص لآخر ، ومن عائلة إلى أخرى ، وكذلك من مجتمع إلى آخر وحتى من دولة إلى أخرى ، وتعرف العادات والتقاليد ببعضها من بين الميراث التي يتم تناقلها من جيل إلى جيل ، أي من الجد إلى الابن إلى الابن ، وهكذا دواليك ، حيث لا يقطعها أحد. وفاة شخص أو آخر ، وأصل هذه العادات يعود إلى تنشئة الفرد ، وتربيته ، وبيئته ، ومجتمعه ، وكذلك دينه ، فمثلاً نجد أن الكثير من العادات والتقاليد في الأعراس و مناسبات وهي تختلف من شخص لآخر ، ولكن على الرغم من كل العادات والتقاليد التي يتم تناولها عبر الأجيال ، إلا أن هناك بعض العادات والتقاليد التي لا تناسب كل زمان ومكان ، حيث توجد ح العادات السيئة والسلبية. فالجواب على السؤال السابق هو:

إقرأ أيضا:شخصية مضحكة في عدنان ولينا من اربعة حروف كلمة السر
  • الثقافة الوطنية.

ما هي جوانب الثقافة؟

تعتبر الثقافة من المفاهيم المهمة في المجتمع ، والتي تلعب دورًا مهمًا في حياة الناس بالإضافة إلى مشاركتها في تشكيل العلاقات الاجتماعية والحفاظ على النظام الاجتماعي. كما أنها مهمة جدًا في الحياة والتجارب اليومية ، حيث تتكون جوانب الثقافة في المجتمع من مكونات مادية وغير مادية.

الثقافة غير المادية

تشكل الجوانب غير المادية للمجتمع الأخلاق والقواعد الراسخة والثابتة في المجتمع ، كما أنها تمثل الغريزة الاجتماعية الموجودة في المجتمع وطريقة التعامل والتفاعل مع الآخرين وكذلك المناسبات الاجتماعية والدينية.

الثقافة المادية

تشمل الثقافة المادية الأشياء المادية والمادية التي صنعها البشر ، ويستخدمونها باستمرار في حياتهم اليومية والروتينية. يتم تمثيل الثقافة المادية في المباني الحضرية التي تتخذ شكلاً محددًا يعبر عن المجتمع وثقافته وأسلوبه ، وتشمل أيضًا الملابس وفنون الرسم والفنون الأدبية المتنوعة والمنتجات الثقافية.

ما هي مكونات الثقافة في المجتمع؟

تتكون الثقافة في المجتمع من ثلاثة مكونات:

  • المكون المعرفي: يرتبط هذا المكون بأفكار الأسلاف القدماء الذين عرفوا عن خلق الكون وتشتته ، وهو وثيق الصلة بوجود الأدلة والبراهين لإثبات ذلك.
  • المكون المادي: ويتكون من الأشياء المادية التي صنعها الإنسان للتعبير عن ثقافته.
  • المكون المعياري: المكون الذي يشمل قيم المجتمع وأخلاقه الموروثة.

أهمية الثقافة في المجتمع

المجتمع هو مجموعة من الناس يعيشون في بيئة واحدة ويتشاركون نفس الثقافة ومن هذا المفهوم نصل إلى أهمية الثقافة لمجتمع واحد حيث للثقافة دور مهم في بناء وتشكيل المجتمع وفي بناء النظام الاجتماعي ، وهو استقرار الناس في مجتمع واحد ، ولكن هذا مبني على قوانين وقواعد أساسية راسخة. تتلخص أهمية الثقافة في المجتمع في:

إقرأ أيضا:ما هي القيم الموجودة في سورة يوسف
  • تشكيل المجتمع.
  • تحقيق الانتماء.
  • الشعور بالأمان.
  • الشعور بالرعاية والحب.
  • افهم العادات الاجتماعية.
  • حدد القيم.

في نهاية مقالنا هذا نكون قد تعرفنا علي العادات والتقاليد التي تعتبر موروث الشعوب الذي تتناقله الأجيال ، وأيضا نكون قد تعرفنا علي الجوانب الثقافية بأنواعها المادية والغير مادية ونتمنى لكم الاستفادة مما نقدمه

السابق
كيف تحضر نفسك لبدء برنامج غذائي لإنقاص الوزن
التالي
كيفية تغيير كلمة المرور للايميل الوزاري 1443

اترك تعليقاً