منوعات

تقرير عن الثروة السمكية في الامارات

تقرير عن الثروة السمكية في الامارات

تقرير عن الثروة السمكية في الامارات، تشكل الأسماك في الإمارات الغذاء الرئيسي لعدد كبير من سكانها، ومهما كان ارتفاعها سعر الأسماك إلا أن الطلب عليها مستمر، بالإضافة إلى أن الثروة السمكية تمثل نسبة كبيرة من الناتج المحلي الإجمالي، بالإضافة إلى أنها تعتبر دخلاً للمواطنين الذين يعملون في مهنة صيد الأسماك، ومياه الخليج العربي تتميز بالدفء والهدوء وجميع المواد الغذائية التي تحتاجها الثروة السمكية، وتعتبر المياه نفسها من أكثر المياه خصوبة حيث تتوفر فيها نسبة كبيرة من الأملاح التي تغذي الأسماك، سنعرض لكم من خلال هذا المقال تقرير عن الثروة السمكية في الامارات، للمزيد تابعونا.

العوامل المؤثرة في الثروة السمكية في الامارات

العوامل التي تؤثر على الثروة السمكية ومنها العوامل الطبيعية والعوامل التي يسببها الإنسان وتعتمد العوامل الطبيعية إلى حد كبير على خصائص الماء مثل:

  •  مثل درجة حرارة الماء حيث من المعروف أن لكل نوع من الأسماك درجة حرارة معينة يكون فيها.
  • على سبيل المثال الشعاب المرجانية تعيش عند درجة حرارة أعلى من 21 درجة.
  • وأيضًا من العوامل الطبيعية نسبة الملوحة في الماء وكلما قل الملوحة تقل كمية الأنواع العضوية معها.
  • وقد ترتفع الملوحة أو تنخفض حسب درجة الحرارة أو البرودة وتلعب الأملاح دورًا مهمًا في حياة الكائنات البحرية لأنها ضرورية لبناء أجسامها ونسب معتدلة.

العوامل البشرية المؤثرة في الثروة السمكية

والعوامل التي يسببها الإنسان مثل جهد الصيد الذي يتم استغلاله لهذه الثروة  والتدخل البشري في الصيد مثل الصيد الجائر الذي يؤدي إلى تعرض أنواع معينة من الأسماك للنضوب، وهذا النضوب يتجاوز المستوى المستدام بنحو ثلاثة أضعاف، وهذا يجلب فائدة كبيرة للمورد الاقتصادي بالإضافة إلى ذلك، تتواصل الدراسات البيولوجية على الأسماك، ويتم تحديد مواسم الإخصاب والتكاثر كما تقوم الدولة بإنشاء محميات بحرية وتنظيم دورات للصيادين لزيادة التعاون بين الجهات الرقابية، عدد كبير من القوارب التي تستخدم في صيد الأسماك.

إقرأ أيضا:تفسير حلم رؤية الزلزال في المنام بالتفصيل

قواعد الصيد للحفاظ على الثروة السمكية

يحظر صيد الأسماك صغيرة الحجم والتي من المفترض أن تزداد في النمو، حيث يحظر على الصيد تركها تصل إلى مرحلة النضج، حيث أن العديد من الأسماك لديها قدرة كبيرة على زيادة النمو، وإذا كانت كذلك يتم صيدها وهي لا تزال صغيرة الحجم، فإن قيمتها منخفضة جدًا، كما يحظر صيد الأسماك في مواسم معينة، وغالبًا ما ترتبط هذه المواسم بمواسم تكاثر الأسماك وتخصيبها، لذلك يتم إعطاء الأسماك فرصة للتكاثر ثم وضع بيضها في هذه المواسم، ويحظر الصيد في هذه المواسم وهذا يساعد في الحفاظ على الثروة السمكية وزيادتها.

محظورات صيد الأسماك

يمنع استخدام المعدات الضارة في عملية الصيد، فتنظم الدولة استخدام المعدات المستخدمة في الصيد، وتمنع أي معدات تؤدي إلى الإضرار بالبيئة والثروة السمكية، حيث تم عمل دراسات وملاحظات توضح المدى من الإضرار بالبيئة البحرية من خلال أنواع معينة من أدوات الصيد، ولهذا كان استخدامها ممنوعًا أو محظورًا بشكل دائم في مواسم وأوقات معينة، كما تم حظر الصيد في أماكن معينة، حيث تم فرض إجراءات إدارية لمنع الصيد في أماكن معينة، وفي هذه الأماكن يُعتقد أن الأسماك تلجأ إليها في أوقات التكاثر، وأيضًا الأماكن التي توجد فيها الأسماك الصغيرة التي لا تزال في حياتها الأولى وذلك للحفاظ على صغار الأسماك من التعرض لمعدات الصيد قبل أن تصل إلى الأحجام المناسبة للصيد والتجارة.

إقرأ أيضا:ما هو سبب تساقط أوراق الشجر ؟

دور الدولة في رعاية الثروة السمكية

بعد قيام الاتحاد ركزت دولة الإمارات العربية المتحدة على الثروة السمكية واهتمت بها ودعمت الصيادين، حيث أن الأسماك مورد حيوي لدولة الإمارات وحمايتها والحفاظ عليها واجب وطني يجب أن يكون من أجل أن تستمر في المستقبل للأجيال القادمة والاستفادة منها، ولهذا وضعت الدولة خططًا للمساعدة في زيادة كمية الأسماك المنتجة سنويًا.

إقرأ أيضا:شروط اضافة مولود جديد في الاحوال المدنية السعودية

الثروة السمكية من الموارد الطبيعية المتجددة، حيث لها القدرة على تجديد نفسها عاما بعد عام من خلال عملية التكاثر بشكل طبيعي، اهتمت دولة الإمارات العربية المتحدة بالثروة السمكية وعملت على الحفاظ عليها للإستفادة منها، عرضنا لكم من خلال سطور هذا المقال تقرير عن الثروة السمكية في الامارات.

السابق
سبب وفاة سميرة أحمد الفنانة المصرية
التالي
التقويم الهجري 1443 والميلادي 2022

اترك تعليقاً