صحة عامة

استسقاء الرأس و أهم أعراضه و أسبابه

استسقاء الرأس و أهم أعراضه و أسبابه

استسقاء الرأس و أهم أعراضه و أسبابه، يحتوي الدماغ على عدد من التجاويف التي تمتلئ بشكل طبيعي بالسائل النخاعي، وتتحرك هذه السوائل باستمرار داخل الدماغ والغرض من وجودها حماية الدماغ من خشونة عظام الجمجمة، بالإضافة إلى أنه يعمل على حماية الدماغ من الضربات والصدمات، كما أنه وسيلة لنقل العناصر الغذائية إلى الدماغ، وكذلك التخلص من المواد الضارة، سنتعرف من خلال هذا المقال على استسقاء الرأس و أهم أعراضه و أسبابه، للوزيد من المعلومات تابعونا.

 ما هو استسقاء الرأس وأنواعه

أما بالنسبة للكمية الطبيعية للسوائل البشرية، فتتراوح نسبة السائل في المخ بين 50 و 500 مليلتر حسب عمر الشخص، وقد يتعرض الشخص لبعض العيوب في هذا السائل في المخ مما يجعله مرهقة على جميع الأنسجة المحيطة، وأنواع استسقاء الرأس:

  • يُعرف النوع الأول باسم استسقاء الرأس المتصل غير المسدود.
  • وينتج هذا الخلل عن خلل في إعادة امتصاص السوائل النخاعية.
  • وقد يترافق مع مشاكل متعلقة بحبيبات العنكبوت، وقد يكون هذا النوع سببًا لتليف الدماغ ونزيف المخ.

أنواع استسقاء الرأس

النوع الثاني فيعرف باسم استسقاء الرأس ذي الضغط الطبيعي، ويتميز هذا النوع من استسقاء الرأس بتضخم بطينات الدماغ مما يؤدي إلى خلل في الدراسات الديناميكية للدماغ، وهناك نوع آخر من الاستسقاء ينجم عن حالات ضمور الدماغ الذي ينتج عنه الخرف في المقام الأول.

إقرأ أيضا:ترايكتين triactin دواعي استعمال , سعر ، الاثار الجانبية ، الاضرار ، الجرعة

أسباب استسقاء الرأس

في كثير من الحالات يصاب المرضى بالاستسقاء الدماغي نتيجة تراكم السائل النخاعي داخل الدماغ، وقد يكون السبب في ذلك زيادة إنتاج هذا السائل بطريقة تجعل الدماغ غير قادر على امتصاص هذه الكمية، وفي حالات أخرى تكون الإصابة نتيجة نقص في عملية الامتصاص نتيجة وجود بعض العوائق التي تمنع مرور السوائل عبر أجزاء من الدماغ، وهناك حالات كثيرة تكون الإصابة فيها نتيجة عيب خلقي في الدماغ، أو مرض مكتسب، وفي حالة وجود عيب خلقي يتم اكتشاف ذلك قبل ولادة الجنين عن طريق الموجات فوق الصوتية، أما بالنسبة للأمراض المكتسبة التي تؤدي إلى استسقاء الرأس ومنها التهاب السحايا وأورام المخ أو إصابات الرأس الشديدة.

أعراض مرض استسقاء الرأس

تختلف الأعراض بعد شدة المرض ولكن يتم تحديدها حسب عدة أعراض تتميز بخطورتها، يعاني استسقاء الرأس من صداع شديد، بالإضافة إلى الشعور الدائم بالغثيان والقيء، يظهر زيادة ملحوظة في محيط الرأس، إضافة إلى علامات غروب الشمس في العين، بالإضافة إلى أن هذا الطفل دائمًا ما ينظر إلى أسفل.

أعراض استسقاء الرأس للبالغين

تظهر الأوعية الدموية في جمجمة الطفل بوضوح وكأن جلده أصبح شفافًا، يظهر على الطفل علامات الانفعال الشديد والعصبية، فضلاً عن الصراخ بصوت عالٍ، بالإضافة إلى تأخر مهاراته وتطوره، ويعاني بعض الأطفال من حالات تشنجات، وكذلك قد يعاني البعض الآخر من انفصال عظام الجمجمة عن بعضها البعض، إذا كان الطفل أكبر سنًا تظهر الأعراض كتغيرات في الشخصية فضلًا عن ضعف الذاكرة، بالإضافة إلى المسافة بين العينين، كما يعاني من حركات لا إرادية بالعين بالإضافة إلى صعوبة الرضاعة والنوم المفرط بعد فترة من الإصابة يعاني المريض من التبول اللاإرادي ، والمشية غير المنتظمة، بالإضافة إلى بطء النمو والتشنجات العضلية، أما بالنسبة للبالغين المصابين بهذا المرض، فإن أعراضهم تظهر أكثر وضوحاً، بالإضافة إلى الخرف ومشاكل الرؤية.

إقرأ أيضا:نشرة حقن سيمبونى Simponi علاج التهابات المفاصل الروماتيدية

استسقاء الرأس هو حالة مرضية تُعرف بتراكم السائل النخاعي داخل تجويف الدماغ والضغط الشديد على منطقة الجمجمة، فضلاً عن تضخم الدماغ والاضطرابات العقلية، وبهذا نكون توصلنا إلى ختام هذا المقال تعرفنا من خلاله على العديد ممن المعلومات المهمة حول استسقاء الرأس و أهم أعراضه و أسبابه.

السابق
فوائد فاكهة البابايا لمرضى السكري
التالي
امراض تصيب القطط المنزلية وكيفية علاجها

اترك تعليقاً