نقطة بداية

اغلقت السلطات الموريتانية 5 قنوات فضائية غير حكومية في يوم واحد.

والحقيقة انه يمكن تسمية ذلك بيوم اسود بالنسبة بالنصبة للصحافة خصوصا ان السطات الموريتانية التي لا تفتأ تتحدث عن انها تدعم حرية التعبير.

محمد العربي وانغولا والتكتل

أربعاء, 10/11/2017 - 14:03

آفاق- يبدو أن تكتل القوى الدمقراطية يحظى بنصيب الأسد في متابعة شجون وشؤون الجالية الموريتانية المقيمة في أنغولا ،فبفضل المدون التكتلي محمد العربي تصل أخبار الجالية هناك،وماتعرض له من أزمات،ولعل صفحة الجالية النشطة هناك ،تتحدث عن ذلك ،سواء في تغطيته لمشكل التحويلات المالية وهي الأزمة التي عمرت زهاء السنة في أنغولا ،أو السجن الذي تعرض له عدة شباب   جاء لأنغولا  بأوراق مزيفة نتيجة للتحايل عليهم من قبل وسطاء السوق في موريتانيا ،أنغولا العصية على الفهم وحلم شباب موريتاني آنس فيها قضاءا على الفقر وتخلصا من البطالة ،ساهم المدون محمد العربي في تقريبها من الجميع با الأخبار والتحليل ،والتعريف ببعض أبجديات الدولة الحلم لشباب مل البطالة وغياب أفق منظور للعمل في البلد،محمد العربي بين انتمائاته السياسية للشقيق الأكبر التكتل وبين  محاولته لنقل الأخبار والتحرك لمساعدة أبناء وطنه في المهجر يشكل رقما صعبا بين شباب مازال يمسك على الجمر بقبضة التفائل وحب الخير للجميع .